تنويه

تم غلق المدونة بشكل نهائى بعد الثورة
والانتقال الى المدونة الجديدة
مدونة اقرأ كى أحيا

http://M-Monier.blogspot.com

الصفحات

الجمعة، 25 ديسمبر، 2009

جدار رفح...خيانة عظمى


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


نطالع منذ ايام اخبار عن قيام الحكومة المصرية ببناء جدار فولاذى على الحدود مع قطاع غزة
وتضاربت الاقوال بين التأ:يد والنفى فى البداية ثم انتقلنا الى القول بحق السيادة المصرية على اراضيها
وان الجدار هو من الامن القومى لمصر وغير هذا من الكلام الذى تناثر حول هذا الموضوع
ما القضية ؟؟؟
طبقا لتقرير عن المنظمة العربية لحقوق الإنسان في بريطانيا
أن مصر أنجزت بناء 5.4 كلم من أصل جدار فولاذي طوله 10 كلم تبنيه على طول محور صلاح الدين بقطاع غزة المحاذي للحدود المصرية، بإشراف أميركي فرنسي إسرائيلي
وأن سيغرس الجدار على عمق 20-30 م، ويتكون من صفائح فولاذية طول الواحدة منها 18 م وسمكها 50 سم مزود بمجسات تنبه إلى محاولات خرقه، وينصب بإشراف كامل من ضباط مخابرات أميركيين وفرنسيين.

وهدف بناء الجدار المعلن  هو هدم شبكة الأنفاق التي تعتبر المصدر الأساسي للبضائع التي تدخل إلى القطاع "وبالتالي فإن ما لم تفلح بتحقيقه الحرب الإسرائيلية، فإن العودة إلى تشديد الحصار عبر بناء الساتر الحديدي قد تثمر على نتائج أنجح حسب ما يرى المخططون لبناء الساتر الحديدي".

ونجد ان حكومة الصهاينة اعترفت ببناء الجدار وأن رئيس السلطة الفلسطينية أقر ماتفعله مصر
وأن المسئولين المصريون دافعوا عن الجدار بشدة مرتكزين على نقطة السيادة والامن القومى المصرى

ما معنى هذا ؟؟؟

خيانة عظمى
مؤامرة بكل ماتحمله كلمة مؤامرة من معانى
مؤامرة ضد المقاومة والشعب الفلسطينى فى غزة
كيف ؟؟؟
ان ماتفعله الحكومة المصرية منذ العدوان الاخير للصهاينة على غزة من محاولات هدم انفاق الاعاشة بين مصر غزة
واستعانتها بالخبراء الامريكان وغيرهم وتضييق الحصار حول الشعب الفلسطينى يبدو انه لم يتوج بالنجاح فقرروا بناء جدار من الفولاذ لمنع الامدادت لقطاع غزة
لماذا ؟؟؟
سؤال بديهى لماذا ؟؟؟ يفعل النظام المصرى هذا
نجد الاسباب التى يقدمها
 1/ حق السيادة على الارض

هذا ليس سبب واضح وليس سبب مقبول لاننا طبقا لمعاهدة كامب ديفيد  لم يصبح لنا اى سيادة على سيناء
فتقسيم سيناء إلى مناطق( أ ) و ( ب )و( ج ) وأن تكون المنطقة ( ج )على سبيل المثال منزوعة السلاح بالكامل باستثناء حرس الحدود ولا يصرح للطيران المصري بكل أنواعه سواء حربي أو مدني بالعبور من فوقها حتى في أشد أوقات الأزمة ، في حين أن من حق إسرائيل أن تسرح وتمرح كما تشاء وبكامل عتادها الحربي بالقرب من الحدود المصرية ولا تتوقف صباح مساء عن انتهاك المجال الجوي المصري فوق سيناء وبالذات فوق المنطقة ( ج )
أذن الكلام عن السادة كلام ليس له معنى ومن راجع كامب ديفيد يعلم اننا ما استرددناه بالسلاح اضعناه بالسياسة

2/ الامن القومى المصرى

تلك الكلمة التى لا يفهمها احد وتعتبر حلا سحريا لاى مشكلة
نريد توضيح كيف تضر تلك الانفاق بالامن القومى المصرى هذا كلام ليس له رأس ولا ذيل

نأتى ونقول ماهى الاسباب الحقيقية وراء بناء الجدار

فأنه أصبح من الواضح للجميع خيانة النظام المصرى لعروبته ولاسلامه  وأنه أصبح مجرد أداة فى ايدى الصهيونية
تحركها بما يحقق مصالحها الخاصة فى أى مكان وأى زمان
فأصبح النظام المصرى صهيونى بالمعنى الحرفى للكلمة لذا لا نلوم على تابع تنفيذ اوامر المتبوع

والمشروع الصهيونى  وجد ان من أشد العوائق له المقاومة فى قطاع غزة
ولما حاول ان يدحرها بالحرب فشل وانتصرت المقاومة العربية  لذا قرر ان يحاصرهم
ان يمنع عنهم المأكل والمشرب وان يمنع عنهم كل احتياجاتهم الانسانية وان لا يدخل القطاع الا مايسمح به
وامر اتباعه على الحدود ان يغلقوا المعابر
فنفذ الاتباع الامر واغلقت الحكومة المصرية المعابر
لكن لم يفلح لان الشعب المصرى ليس مثل النظام
فاذا كان النظام صهيونى
فأن الشعب المصرى مازالت تجرى فيه دماء النخوة والكرامة والعروبة والاسلام

رفض الا ان يساعد اخوانه فى غزة فوجد العدو الصهيونى نفسه امام مشكلة تدفق المساعدات عبر الانفاق ونشاط الحركة التجارية
عبر الانفاق وايضا دخول السلاح اللازم للمقاومة التى تعتبر هى الدرع عن العالم العربى والاسلامى
فالناظر فى الامر يجد انه لولا حزب الله فى الشمال والمقاومة فى غزة لاجتاح العدو الصهيونى وطننا العربى لكنهم هم الدرع عن العرب والمسلمين الان لذا ففرض عين مساعدتهم بكل مانملك

اذا ماذا يفعل العدو الصهيونى يأمر تابعه ان يهدم الانفاق فيفشل التابع
فيلجأ الى حيلة ماكرة وهى بناء جادر من الفولاذ كى يمنع الانفاق ويقضى نهائيا

فيلبى النظام المصرى أمر سادته الصهاينة فيبنى الجدار ويصرح بتبريرات سخيفة محاولة تهدئة الرأى العام المصرى

فالخيانة الان أصبحت خيانة على المكشوف ووضح الامر

اذا الان حددنا العدو واتباعه
فالعدو متمثل فى الحلف الامريكى الصهيونى
واتباعه يتمثلوا فى الانظمة العربية التى باعت نفسها للصهاينة
فاصبحوا جزء من الكيان الصهيونى

لكن نقول لهم هيهات هيهات
أتظنوا ان الله لا يراكم؟؟؟
أتظنوا ان النصر يتحقق للخونة

انزلوا بالجدار كيفما تشاؤون من العمق فسينزل من يحفر أعمق منه
أهدموا انفاق فسنبنى غيرها
حاصروا أهلنا فى غزة فسيرزقهم الله من حيث لا تحتسبون

اذا ظننتم أنكم ستقضون على المقاومة هيهات هيهات

يُرِيدُونَ أَنْ يُطْفِئُوا نُورَ اللَّهِ بِأَفْوَاهِهِمْ وَيَأْبَى اللَّهُ إِلَّا أَنْ يُتِمَّ نُورَهُ وَلَوْ كَرِهَ الْكَافِرُونَ (32)

ونقول بلسان حال أخواننا المقاومين فى غزة كلهم

الَّذِينَ قَالَ لَهُمُ النَّاسُ إِنَّ النَّاسَ قَدْ جَمَعُوا لَكُمْ فَاخْشَوْهُمْ فَزَادَهُمْ إِيمَانًا وَقَالُوا حَسْبُنَا اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ (173)

ونوجه كلمة الى أخواننا فى غزة بأسم الشعب العربى الاسلامى
أمضوا أخواننا فأننا معكم على قدر المستطاع وأن كأن الله رزقنا بحكام صهاينة فهذا من شدة الابتلاء لنا ولكم
فأصمدوا نحن ورائكم ويوم ما سنتعانق وندخل المسجد الاقصى جميعا ممسكين بأيدى بعض
بعد ان نزيل الطغيان والظلم والخيانة
المقاومة هى الحل


صور من موقع الجدار



7 التعليقات:

غير معرف يقول...

تضامن مع غزه

وليس بيدى اى شىء

وفى الأجازه الماضيه كنت فى العريش ورحت زورة رفح وبجد جميله قوى وكنت على وشك انتهاك الخط الفاصل بيننا وبين فلسطين

وسمعة بعض الكلام عن هذه الأنفاق
بصراحه فرحة جداااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا من اننا نستطيع مساعدة اخواننا الفلسطنين فى غزه بهزة الطريه وباى طريقه كانت

انما الأن ربنا يعلم بالحزن الذى ملىء قلبى والحزن الذى يزيد كل يوم من ناحيه الذى يدور فى البلد من محاولات هتك كل حق للموطن المصرى والمسلمين بالذاتتتتتتتت

ربنا يرحمنا يارب العالمين ويارب ارفع عنا البلاء يارب العالمين ياررررررب

غير معرف يقول...

تضامن مع غزه

وليس بيدى اى شىء

وفى الأجازه الماضيه كنت فى العريش ورحت زورة رفح وبجد جميله قوى وكنت على وشك انتهاك الخط الفاصل بيننا وبين فلسطين

وسمعة بعض الكلام عن هذه الأنفاق
بصراحه فرحة جداااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا من اننا نستطيع مساعدة اخواننا الفلسطنين فى غزه بهزة الطريه وباى طريقه كانت

انما الأن ربنا يعلم بالحزن الذى ملىء قلبى والحزن الذى يزيد كل يوم من ناحيه الذى يدور فى البلد من محاولات هتك كل حق للموطن المصرى والمسلمين بالذاتتتتتتتت

ربنا يرحمنا يارب العالمين ويارب ارفع عنا البلاء يارب العالمين ياررررررب

غير معرف يقول...

تضامن مع غزه

وليس بيدى اى شىء

وفى الأجازه الماضيه كنت فى العريش ورحت زورة رفح وبجد جميله قوى وكنت على وشك انتهاك الخط الفاصل بيننا وبين فلسطين

وسمعة بعض الكلام عن هذه الأنفاق
بصراحه فرحة جداااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا من اننا نستطيع مساعدة اخواننا الفلسطنين فى غزه بهزة الطريه وباى طريقه كانت

انما الأن ربنا يعلم بالحزن الذى ملىء قلبى والحزن الذى يزيد كل يوم من ناحيه الذى يدور فى البلد من محاولات هتك كل حق للموطن المصرى والمسلمين بالذاتتتتتتتت

ربنا يرحمنا يارب العالمين ويارب ارفع عنا البلاء يارب العالمين ياررررررب

غير معرف يقول...

تضامن مع غزه

وليس بيدى اى شىء

وفى الأجازه الماضيه كنت فى العريش ورحت زورة رفح وبجد جميله قوى وكنت على وشك انتهاك الخط الفاصل بيننا وبين فلسطين

وسمعة بعض الكلام عن هذه الأنفاق
بصراحه فرحة جداااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا من اننا نستطيع مساعدة اخواننا الفلسطنين فى غزه بهزة الطريه وباى طريقه كانت

انما الأن ربنا يعلم بالحزن الذى ملىء قلبى والحزن الذى يزيد كل يوم من ناحيه الذى يدور فى البلد من محاولات هتك كل حق للموطن المصرى والمسلمين بالذاتتتتتتتت

ربنا يرحمنا يارب العالمين ويارب ارفع عنا البلاء يارب العالمين ياررررررب

غير معرف يقول...

اللهم دمر اعدائك اعداء الدين وارنا فيهم عجائب قدرتك
اللهم لا تبقي منهم احدا
اللهم فرق شملهم
اللهم طهر بلاد المسلمين من هؤلاء اليهود الكفرة الملاعين
اللهم ارنا فيهم يوما كيوم عاد و ثمود
اللهم امين
اللهم جمع المسلمين علي كلمة التوحيد امين امين

zahzaha يقول...

الله يكون بعونكم يا اهل مصر على ما ابتليتم به
سيادة الريس بيعمل فيها ذو القرنين!!

شركة تنظيف بالدمام شركة تاج يقول...

شركة تاج للتنظيف بالدمام 0551844053

شركة مكافحة حشرات بالدمام

شركة رش مبيدات بالدمام

شركة تنظيف شقق بالدمام

شركة تنظيف فلل بالدمام

شركة مكافحة حشرات بالخبر

شركة تنظيف منازل بالخبر

شركة تسليك مجارى بالدمام

شركة تنظيف بالدمام

شركة مكافحة حشرات بالاحساء

شركة مكافحة النمل الابيض بالاحساء

شركة مكافحة حشرات بالجبيل

شركة تنظيف سجاد بالجبيل

شركة مكافحة النمل الابيض بالجبيل

شركة تنظيف منازل بالجبيل

شركة مكافحة النمل الابيض بالدمام








إرسال تعليق